صدور كتاب بعنوان: تاريخ مدينة شلب الاندلسية عن دار دجلة ناشرون وموزعون

صدور كتاب بعنوان: تاريخ مدينة شلب الاندلسية عن دار دجلة ناشرون وموزعون

وتأتي أهمية هذا الموضوع بأنه يأتي استكمالاً لما بدأ به الآخرون من الدراسات الأكاديمية التي تناولت تاريخ الأندلس، إذ كان اهتمام الباحثين منصباً على دراسة التاريخ الأندلسي، ولم يتناولوا أهمية هذه المدينة ودورها إلا بقدر يسير جداً. وتأتي أهمية دراسة مدينة شلب من أنها إحدى مدن الأندلس الغربية ولها بُعد سياسي وحضاري مهم، ومعلماً تاريخياً ضم بين طياته كثيراً من الأحداث التي تحتاج إلى جهد كبير، فضلاً عن موقعها البحري المميز القريب من ساحل المحيط الأطلسي. إن دراسة تاريخ مدينة شلب التي بقيت خمسة قرون ونصف تقريباً بأيدي المسلمين يقتضي من الباحثين المعاصرين تناول ما ضمته كتب التاريخ بدقة وتمعن وتمحيص لإظهار معالم هذه المدينة وأنشطتها الحضارية ودورها في تاريخ الحضارة العربية الإسلامية في الأندلس، لاسيما وأن مدينة شلب تحظى بتاريخ مهم وما دارت على أرضها من أحداث شكلت مادة خصبة لا زالت بحاجة إلى اهتمام بالغ في البحوث والدراسات ولأغراض التوثيق العلمي متخذين من ذلك هدفاً تاريخياً لا يمكن الاستغناء عنه وهو الكشف عن إبداعات العقل العربي وإضافاته التاريخية خاصة وأن البصمات التي تركها أجدادنا قوية جداً في مدن الأندلس المختلفة حين كان يحكمها المسلمون. ولا يفوتني في هذا المقام أن أشير إلى أن هذه الدراسة قد تمت على وفق منهج البحث التاريخي المعتمد على سرد الأحداث والوقائع التاريخية وربطها ومناقشتها وتحليلها ومعرفة دورها واستخلاص نتائجها في ضوء المعلومات المتوافرة وذلك لرسم صورة واضحة المعالم تاريخياً.

Share this post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *